*منتدي لـــــــؤلــــؤة ســـــوريا*

اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم انت غيرمسجل في منتدى ارجو التسجيل في منتدى وارجو انا ينال اعجابكم يا اخي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك في منتدنا وشكرا لك عزيزي زائر



    الثرى والتريا

    شاطر
    avatar
    Messi
    مشرف عام
    مشرف عام

    ما اسم دولتك التي عائش فيها : سوريا
    عدد المساهمات : 281
    تاريخ التسجيل : 05/10/2010
    العمر : 23

    الثرى والتريا

    مُساهمة من طرف Messi في السبت أكتوبر 16, 2010 3:34 pm

    الثرى و الثريا
    google_protectAndRun("ads_core.google_render_ad", google_handleError, google_render_ad);





    قدّر الله ما شاء فعل .. دوام الحال من المحال .. فلو دامت لغيرك ما اتصلت إليك

    لا يختلف إثنان على أن خروج البارسا من دوري الأبطال كان بمثابة الصدمة للجميع

    فقبل بداية مرحلة نصف النهائي كانت الترشيحات تنصب للكتلان بتخطي النيراتزوري

    لكن رغم الإستحواذ المطلق للكتلان في الجيوزيبي مياتزا إلا أن المرتدات كلفتنا 3 أهداف

    ثم الإياب الذي أدهش الجميع بانحصار اللعب على مشارف منطقة الإنتر طوال 90 دقيقة

    ونسبة الإستحواذ التي أعتقد أن بلاتيني واليويفا تلاعبوا بها ليجمدوها عند نسبة 74%

    والتي في يقيني أنها جاوزت الـ 90% لكنهم رأفوا بسمعة من قاتلوا لإيصاله للنهائي

    على كل لن أعرج على التحكيم الذي منحهم هدف بالذهاب وحرمنا من هدف بالإياب




    مقالتي هذه سأركّز فيها على مدربي الفريقين .. غوارديولا و مورينيو

    بيب غوارديولا الذي حقق لنا ستة بطولات .. له كل التقدير والإحترام اللا متناهي

    وأنا أدين بالفضل له بعد الخالق أولا وأخيرا وليس للاعبين كما يتناقله البعض هنا وهناك

    شخصيته وفِكره الكُروي وتصميمه كانوا وراء الإنجاز السداسي الأسطوري لبرشلونة

    نعم اللاعبين النجوم لهم فضلهم لكن دون مدرب محنّك لن يفوزوا بأي لقب

    ودليلي على هذا واضح في فريق العاصمة الأسبانية الذي يعج بالنجوم دون إنجازات

    إلا أن علامات التعجب تحوم حول بيب منذ الكلاسيكو الأخير رغم فوزه فيه بهدفين نظيفين

    فلماذا تدوير المراكز في لقاءات مصيرية حين أشرك ألفيس مهاجما رغم تواجد هنري !!

    ثم يلعب بماكسويل بالهجوم بديربي برشلونة رغم تواجد هنري وإبرا وبويان !!

    ثم يدفع بماكسويل بالهجوم في منتصف لقاء الذهاب رغم إمكان الزج بأي مهاجم !!

    ثم أمام الإنتر بالكامب نو يلعب بكيتا مهاجما رغم تواجد هنري وبويان !!

    باعتقادي أن هذا التدوير هو سبب إختلال لعب الفريق منذ لقاء ديربي برشلونة

    حتى لا يساء فهمي فأنا لا أقول أن بيب فاشل .. أنا أقول أن هذا التغيير ليس في وقته




    ونقطة أخرى أضيفها بشأن إختيار بيب للاعبين سواء في تشكيلته الأساسية أو الإحتياطية

    أبدأ بقلب الدفاع ماركيز .. باعتقادي أن صلاحيته بالملاعب الأوروبية إنتهت منذ موسمين

    فسوء تمركزه وثقته الزائدة وراء تكبدنا أهداف بالجملة فهو يذكرني الآن في أوليغير

    ثانيا لاعب المحور سيدو كيتا .. فهذا منذ قدومه وهو عالة على الوسط والهجوم

    صحيح أن بنيته قوية إلا أنه لا يعرف كيف يركض بالكرة ولا حتى يروضها

    لا أعرف كيف يلعب بجانب أنيستا وتشافي وتوريه الذين أعتبرهم ملوك الوسط بالعالم !!

    ثالثا المهاجم الخارق زلاتان إبراهيموفيتش الذي لم أرى فنية واحدة له منذ قدومه !!

    أنا أحترم إبراهيموفيتش وأعشق تاريخه لكنه ليس المهاجم المناسب في برشلونة

    الموسم شارف على الإنتهاء ولم أراه يوما يتخطى مدافعا واحد !!

    غالبا ما تضيع منه الكرة وغالبا ما تراه متسللا وغالبا ما تراه ينتظر الهدايا

    أعترف أن له الفضل في أكثر من مباراة ومنحنا نقاط مهمة

    لكن لاعب بمركزه في برشلونة يجب أن يكون له الفضل في كل مباراة وليس في بعضها




    هذا بالنسبة لرأيي المتواضع في غوارديولا .. أما بالنسبة لمورينيو فالقلم يحتار

    فلا أفهم لماذا يُلقب بالداهية ولا أعرف كيف يفكر رئيس نادي بالتعاقد معه !!

    المدرب الداهية هو أن يعرف متى يهاجم ومتى يدافع وكيف يهاجم وكيف يدافع

    لا أن يقتل متعة كرة القدم ويظل متمركزا في منقطة جزاءه وينتظر هدايا السماء

    حقيقة أن لقاء الإياب خصوصا كرّهني بكرة القدم .. فما هكذا تُلعب كرة القدم

    إستأت عندما طُرد موتا لأن طرده سيُعطي العذر لمورينيو سواء بالتأهل أو الإقصاء

    فعندما يخرج من البطولة سيلقي باللوم على نقص فريقه

    وعندما يتأهل باللعب الدفاعي سيكون عذره أن فريقه منقوص ويجب أن يدافع

    لكن دع هذا كله جانبا وركّز على ما فعله بعد نهاية المباراة

    أي معتوه هذا وأي طفل يسكن عقله وأي مغفلين يصافحونه بعد ركضته البلهاء !!

    جاب الملعب كأنه قد سجّل هدفا بقدمه في الدقيقة الأخيرة من نهائي كأس العالم

    أجزم بأن هذا الحلم كان يراوده منذ سنوات وأتته الفرصة على طبق من ذهب

    فالوصول للنهائي عبر الكامب نو يعتبر أكبر إنجاز شخصي له .. بإمكانه أن يعتزل الآن

    وإلا فبماذا تُفسّر ركضته البلهاء وإشاراته للجماهير وترتيبه على ظهر غوارديولا !!

    وحتى نعي الفارق بين عقل بيب وعقل مورينيو دعونا نتذكر موقفين صغيرين لـ بيب

    الأول عندما كان عانق مدرب تشيلسي هيدينك وسط المباراة رغم ظن الجميع بخروجنا

    الثاني عندما ذرفت عيون بيب الدموع في أبوظبي بعد إحرازه السداسية الأسطورية

    أنظر لتواضع بيب و أنظر مرة أخرى إلى خبال مورينيو .. شتّان ما بين الثرى والثريا




    رغم خروج بيب على يد مورينيو .. إلا أنني فخور بأن لنا مدرب كـ غوارديولا

    فالرجل رغم خروجه المشرّف من دوري الأبطال إلا أنه أدّى ما عليه

    فكما أسلفت .. دوام الحال من المحال وليس من المتوقع أن يظل فريق يفوز في كل مرة

    أنا راضي عمّا حققنا حتى الآن مع غوراديولا .. وراضي عن أداء برشلونة هذا الموسم

    وكلّي ثقة في مقدرة برشلونة على الفوز في لقاءاته الأربعة الأخيرة بالليغا

    لأن الظفر باللقب المحلي "إنجاز" بحد ذاته وهو أمر وارد وفي أيدينا دون هدايا الآخرين

    دعواتكم للبلوغرانا للظفر باللقب العشرين في تاريخه وحرق أماني أعداءه







    ميسي قاهر الجميع إذا كان هتلر عاشق الحروب وكان أوباما صاحب والوعود فأنا أحبك حبا بلا حدود

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أغسطس 19, 2018 6:55 pm